الاثنين ، 22 يوليو 2024
أخبار

أكثر من مليوني حاج على صعيد عرفات لأداء الركن الأعظم

 

 

بدأ مع طلوع شمس اليوم السبت التاسع من ذي الحجة، أكثر من مليونيْ حاج التوجه إلى صعيد عرفات لأداء ركن  الحج الأعظم، وذلك بعد أن باتوا ليلتهم بمشعر منى في يوم التروية.

وقد أعلنت وزارة الداخلية السعودية في وقت سابق ‏اكتمال نقل الحجاج من مكة المكرمة والمسجد الحرام إلى مشعر منى، للمبيت فيها تمهيدا للتوجه إلى عرفات للوقوف على صعيد عرفة.

وأكد المتحدث الأمني باسم الوزارة فرض طوق أمني محكم حول المشاعر المقدسة حتى نهاية موسم الحج.

كما قال إنه تم إبعاد أكثر من ربع مليون شخص لم يحملوا تأشيرة الحج. ويقع عرفات على الطريق بين مدينتي مكة المكرمة والطائف، على بعد 10 كيلومترات من مشعر منى الذي قضى فيه الحجاج يوم التروية أمس الموافق اليوم الثامن من ذي الحجة.

ومن المقرر أن يصلي الحجاج في عرفات الظهر والعصر جمعا وقصرا، ويستمعوا لخطبة عرفة من مسجد نمرة، التي سيلقيها الشيخ ماهر المعيقلي، ويواصلوا الدعاء والتضرع قبل التوجه إلى مزدلفة مع غروب شمس اليوم، حيث يبيتون ليلتهم هناك ويجمعون حصى الجمرات.

وفي صبيحة العاشر من ذي الحجة، يعود الحجاج إلى منى لرمي جمرة العقبة الكبرى، ثم يحلقون رؤوسهم أو يقصرون، ويذبحون الهدي إيذانا بالتحلل الأصغر، ويتوجهون إلى الكعبة المشرفة لأداء طواف الإفاضة.