الاربعاء ، 07 ديسمبر 2022
أخبار

مسام يواصل جهود تفكيك إرهاب المليشيات

 

 

أحد الجهود التي تواصل تنفيذها المملكة العربية السعودية، بوتيرة كبيرة وسريعة، هو العمل على إزالة الألغام التي تزرعها المليشيات الحوثية الإرهابية.

ومن خلال فرق مشروع "مسام" السعودي لنزع الألغام، تعمل السعودية على تفكيك أحد أخطر صنوف الإرهاب الحوثي، الذي توسعت المليشيات الإرهابية في إحداثه على مدار الفترات الماضية.

وقال مشروع مسام إن فرقه تواصل جهودها المكثفة في ثماني محافظات، لا تزال هذه الألغام التي زرعتها الميليشيات الحوثية تشكل واحدة من أكبر المخاطر هناك.

وقال مشروع "مسام"، إنه تمكن من نزع 700 لغم خلال الأسبوع الثالث من شهر نوفمبر الجاري، زرعتها الميليشيا الحوثية في مختلف المحافظات.

وأضاف في بيان، أن الألغام المنزوعة منها 16 لغماً مضاداً للأفراد و200 لغم مضاد للدبابات، و478 ذخيرة غير متفجرة، و6 عبوات ناسفة، ليصبح عدد الألغام المنزوعة خلال الشهر نفسه 2535 لغماً.

وأكد "مسام"، أن إجمالي عدد الألغام المنزوعة منذ بداية المشروع بلغت 372 ألفاً و652 لغماً زرعتها المليشيات الحوثية بعشوائية في مختلف المحافظات.

الجهود التي تبذلها السعودية في هذا الصدد لها أهمية كبيرة كونها تتيح مسارا آمنا لملايين السكان الذين قضوا سنوات طويلة تحت التهديد من جراء الإرهاب الحوثي المتفاقم.

ولم تشفع الهدنة الأممية التي أجهضتها المليشيات الحوثية في وقف عدد القتل بالألغام، فقد تم توثيق مقتل وإصابة 273 ضحية، بينهم 81 قتيلا بحوادث متفرقة بألغام ميليشيا الحوثي ومقذوفات من مخلفات الحرب في مناطق واسعة خلال فترة الهدنة التي رعتها الأمم المتحدة منذ الـ2 أبريل حتى أول أكتوبر الماضيين.

والضحايا الذين تمكن من رصدهم وتوثيقهم خلال فترة الهدنة هم 81 قتيلا مدنيا منهم 43 طفلا وخمس نساء، إضافة إلى 192 جريحا بينهم 82 طفلا و13 امرأة، معظم جرحى أصيبوا بجروح بليغة، وكثير منهم مجبرون للتعايش مع إعاقاتهم المستديمة.