الاربعاء ، 07 ديسمبر 2022
أخبار

آخر مستجدات تفريغ ناقلة صافر

 

 

قال مسؤول حكومي إن النقاشات حول كمية النفط الخام، التي تحملها ناقلة صافر، لا تزال مفتوحة للتوصل إلى اتفاق بشأنها عقب تفريغ الخزان.

وقال رئيس الهيئة العامة للشؤون البحرية محمد بن عيفان، في تصريح لصحيفة الشرق الأوسط، إن الترتيبات تجري لإفراغ حمولة الناقلة إلى سفينة أخرى عبر شركة عالمية متخصصة في هذا المجال.

وأشار إلى أن المهم الآن هو تفريغ الناقلة التي تحمل أكثر من مليون برميل من النفط، لتجنب حدوث كارثة بيئية.

والأسبوع الماضي، أعلنت الأمم المتحدة أنها ستبدأ -مطلع العام المقبل- تنفيذ المرحلة الأولى الطارئة من خطة إنقاذ الناقلة صافر، التي تقدّر تكلفتها بثمانين مليون دولار.

والأسبوع الماضي، أعلنت مليشيا الحوثي أنه تم الاتفاق مع الأمم المتحدة على تفريغ "خزان صافر"، بعد يوم من إعلان الأمم المتحدة بدء عملية التفريغ مطلع العام 2023.

وتحمل ناقلة صافر بـ1,14 مليون برميل من النفط الخام، وهي متوقفة وبدون إصلاح أو صيانة منذ اندلاع الحرب في اليمن عام 2014، تقول تقارير دولية إنها معرضة للانهيار والانفجار في أي لحظة.