الثلاثاء ، 22 يونيو 2021
أخبار

شكوى من رئاسة “الشرعية” على قوات “الانتقالي” في أبين

 

 

قال مدير مكتب رئاسة الشرعية، إن قواتها تعرضت لهجوم من قبل قوات المجلس الانتقالي المدعوم إماراتيا في أبين.

وأكد عبدالله العليمي مدير مكتب الرئاسة، أن أسباب الهجوم غير معروفة، مشيرًا إلى أن الرئاسة تعمل مع الرياض لتجاوز الوضع الحالي.

وأضاف، في حوار مع مركز صنعاء للدراسات، أن الحكومة وافقت على تنفيذ الشق السياسي على العسكري في اتفاق الرياض، خشية تدهور الخدمات في عدن.

وتابع: أن اتفاق الرياض لم يفشل، بل بحاجة إلى تدعيم وتنفيذ ما تبقى من بنوده خصوصا فيما يتعلق بالشق العسكري.

وذكر أن السعودية وجهت دعوة للحكومة والمجلس الانتقالي للحوار في الرياض لمناقشة استكمال تنفيذ بنود الاتفاق الموقع بين الطرفين، مضيفًا “نحن ننتظر عودة الانتقالي للرياض”.

وتابع: “حريصون على عودة الحكومة إلى عدن عقب عيد الفطر بعد إنهاء جولتها التفقدية في المحافظات اليمنية”.

وكانت مصادر محلية قد أكدت وصول آليات عسكرية حديثة مقدمة من السعودية دعما لقوات الشرعية المتمركزة في مدينة شقرة الساحلية بمحافظة أبين.

وقالت المصادر إن قوات الأمن الخاصة التي يقودها محمد العوبان الموالية للشرعية، تسلمت آليات عسكرية حديثة مقدمة دعما من السعودية.

وجاء هذا الدعم في وقت بدأت فيه قوات الأمن الخاصة انتشارا واسعا في مناطق مديريات أبين، وهو ما أدى إلى تصاعد التوتر مع قوات “الانتقالي”.